الثلاثاء، 22 سبتمبر، 2015

مقابلة المحامي لي على برنامج Section TV يوم [20/09/2015]


video

خلال هذه المقابلة كانت هناك مواجهة بين طرفي النزاع من خلال ممثليهما القانونيين السيد سيون و السيد لي بحيث تجابهت أقوالهما كالتالي :

المحامي لي: قام موكلي هيون جونغ يوم السبت الماضي بالخضوع لإختبار إثبات النسب (DNA) في المخيم العسكري عبر زيارة المختصين من مركز الاختبار و إستلم نتيجة الإختبار أيضا

أم الطفل أيضا بعد الانجاب، الان تتلقى رعاية فترة ما بعد الولادة طلبنا منها أن يقوم الطفل بالاختبار بمكانها عبر زيارة المختصين من المركز أيضا بعدها النتائج ستقارن معا لإنهاء مسألة اثبات الابوة هذه.
(ملاحظة كما سبق و ذكر في التقارير السابقة المركز هو المصنف بالمركز الأول كأحسن المراكز المختصة في الطب الشرعي و تكاليف هذه المسائل تم دفعها مسبقا من طرف كيم هيون جونغ لا ينتظر من تشوي الا الموافقة فقط) 


المحامي سيون: ما استلمناه كان إشعاراً و تعليمات محددة. لقد كنّا متفاجئين للغاية، فقمنا بمطالبة جانب هيون جونغ أن تذهب موكلتي و هيون جونغ و الطفل معاً لإجراء إختبار النسب. ولكن جانب هيون جونغ  قام برفض عرضنا هذا بشكل قاطع قائلا أن هيون جونغ لا يريد الالتقاء بموكلتي تشوي باي شكلٍ من الأشكال. ليس لدي شئ أخر أقوله سوى أن هذا جعل جروح موكلتي (تشوي) أكثر عمقا.

المحامي لي: بما أن هيون جونغ قد أنهى إجراء إختبار الابوة من طرفه،  نأمل أن تتوقف وسائل الإعلام عن نشر المقالات المتعلقة بهذا الموضوع وألا تستخدم الطفل كأداة لجذب أنظار الناس نحو القاضية القائمة بين الطرفين لأن الطفل لا ذنب له في كل هذا 
وفي حال كان الطفل ابن هيون جونغ ؛فموكلي مستعد لتحمل كامل المسؤولية و سيقوم بتربية الطفل لو طلب منه ذلك. ولو أرادت المتهمة تشوي تربية الطفل بنفسها فسيتحمل موكلي هيون جونغ كامل نفقة الطفل. و  سيقوم هيون جونغ بتسجيل الطفل في السجل العائلي الرسمي، سيقوم بالامر كما يطلب منه تماما
(بمعنى انه لن يعارض رغباتها احتراما منه لأمومتها) 

المحامي سيون: ما نريده الآن هو أن يتم القيام باختبار الابوة في مستشفى أو مركز طبي موثوق من الطرفين وليس أن يتم اختياره من طرف واحد، و بوجود جميع الأطراف لنتأكد بأن النتيجة قد ظهرت بطريقة صحيحة،  فطرف كيم هيون جونغ بدون أي مقدمات أبلغونا بأن هيون جونغ قد أتّم القيام بالتحليل و أنه حان دورنا لفعل ذلك. لذى في النهاية؛ ما هو المكان الأكثر منطقية ؟؟! إنها المحكمة. في حال أن المحكمة طلبت منا إجراء إختبار النسب فسوف نفعل ذلك حالاً. ومن خلال المحكمة كذلك سيتقرر: اسم الطفل العائلي، حق الحضانة، و نفقة الطفل، و أيضا من يستطيع احتواء الطفل بحب.
ويجب على جانب هيون جونغ التفكر بجدية و الإعتذار في المستقبل إلى موكلتي بسبب عقدهم مؤتمراً صحفياً لا نفع منه، و إنتهاك حق الإنسانية نحو موكلتي و طفلها.

إنتهى


(Cr : Sunny (@sunsun_sky
الترجمة العربية : SueRa_Henecia

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق